180رکورد در مدت زمان 0ثانیه
جستجو برای :
إنَّ حقّ الحیاة فی الإسلام لا ینحصر علی الحیاة الجسمانیّة ، بل إنّه یشمل حق الحیاة المعنویّة سواءًا إن کانت نفسیّةً أو روحیّة. و لکنّ الحرّیّة الفردیّة تکون مقبولة فی الإسلام بصورة معقولة و منطقیّة.
إنَّ تدبیر العائلة و المنزل یؤثِّر فی کیفیّة الأعمال
إنَّ فی الإسلام التأکید علی أنَّ ما ینتخبه الإنسان یجب أن یکون مبنیًّا علی أساس الکرامة الأنسایّة و المعنویّات الأخلاقیّة و هذا ما لا یتوافَق مع المخاطئ و المعاصی الفردیّة، و لو أنَّ محدودیة الخطایا والذنوب الفردیّة لا تراجعها الأمور القضائیّة للإنسان المخطئ، فإنَّ الإنسان المخطئ یکون قد وقع بالجهل و الإختیار الذاتی فی الإنحراف و یکون قد أصبح محرومًا من المواهب و النعَم الإلهیّة
یحقُّ لکلِّ إنسان أن یتمتّع بکلّ الحقوق و الحرّیّات المدوّنة فی تلک الإعلامیّة لحقوق الإنسان، من دون أیِّ تمییز من ناحیة النسل أو اللون أو الجنس أو الذکر أو الأنثی أو اللغة أو الدین أو العقائد السیاسیّة أو العنصریّة أو الوضع الإجتماعیّ أو الثروة أو بلدِ ولادتِهِ أو أیّةِ وضعیّةٍ أخری.
فبما أنَّ الإنسان یتمتّع بهذه الخصائص التی منها الحرّیّة التکوینیّة و الإرادة والإختیار، فإنَّه یتواجد فی المسیر الذی یجب علیه أن ینتخبه و یختار ما یعمله و یعرف ما یجب علیه أن یترکه للتوصُّل إلی الهدف المقدّس و لکنّه إذا إنحرف عن هذا المسیر، فسوف لایستطیع أن یستفید من القابلیّات و الإستعدادات التی تکمن فیه أبدًا.
العفّه لکلا الجنسین من الرجال و النساء
  • تعداد رکوردها : 180